أخبار التقنية

[أخبار التقنية][slideshow]

شاب "الكانيطة" ضحية اعتداء والأمن يهتدي لمصور الفيديو

يتحسس أطباء وممرضون رؤوسهم بمدينتي القنيطرة وسلا، بعدما اهتدت الشرطة القضائية إلى هوية المشتبه في تصويرهم شابا أثناء استخراج قنينة مشروب غازي “كانيط” من دبره، أثناء عملية جراحية له.


وذكرت يومية “الصباح”، في عددها لنهاية الأسبوع، نقلا عن مصدر لها، أن التحقيقات أظهرت تعرض الشاب للاعتداء على يد ثلاثة أشخاص بطريق المهدية، وقاموا بهتك عرضه، ونقل بسيارة إسعاف إلى المركز الاستشفائي الإدريسي، لإجراء عملية جراحية أشرف عليها رئيس قسم الجراحة رفقة ثلاثة ممرضين، فيما قام طبيب آخر بتصوير العملية.

وعن انتشار الفيديو بمواقع التواصل الاجتماعي عزى مصدر اليومية ذاتها، أن طبيبا بمستشفى القنيطرة، أرسل الفيديو إلى طبيب آخر بالمركز الاستشفائي مولاي عبد الله بسلا، وقال الطبيب إن الهدف من إرساله الفيديو هو تدريسه للأطر الصحية المبتدئة.

وأضافت أن الضحية (إ.س) القاطن بمنطقة أولاد امبارك، اختفى عن الأنظار، بعد تسرب الفيديو وتداوله على نطاق واسع، حيث انتقلت الضابطة القضائية إلى منزل الضحية دون أن تجد له أي أثر.

وتحركت النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالقنيطرة، بعدما بلغ إلى علمها أن الفيديو المسجل يدخل في اختصاص ترابها، ومن المحتمل أن تحيل الضابطة القضائية نتائج أبحاثها على الوكيل العام للملك في القريب العاجل، وقد أوضح مصدر طبي ليومية “الصباح” أن الوزارة بدورها تنتظر نتائج الأبحاث الأمنية قصد اتخاذ العقوبات الإدارية في حق المتهمين في الموضوع.

ليست هناك تعليقات :