من المغرب العميق

[أخبار جهوية][slideshow]

مجتمع

[مجتمع][stack]

سياسة

[سياسة][stack]

إقتصاد

[إقتصاد][stack]

تكنولوجيا

[تكنولوجيا][stack]

خارج الحدود

[خارج الحدود][stack]

رياضة

[رياضة][grids]

العثور على عظام أقدم أثر بشري بضواحي مراكش



اكتشاف هام شهده المغرب، حير علماء الاثار بالعالم من جديد، بعد الاعلان عن العثور على عظام لـ"الهومو سابينز" يفوق عمرها ثلاثمائة ألف سنة بجبل ايغود غرب مدينة مراكش.
وكشفت صحيفة  نيويورك تايمز الامريكية اليوم الاربعاء ان أقدم الحفريات الخاصة بالإنسان وجدت في المغرب، مما يعني تغيير كبير في المعطيات التاريخية.


وبحسب الصحيفة الامريكية  فقد  كشف جاك هوبلين من معهد ماكس بلانك للأنثروبولوجيا التطورية، ان هذه الحفريات التي عثر عليها بالمغرب هي أقدم بقايا للانسان العاقل.



وبحسب علماء الاثار فان تاريخها يرجع إلى ما يقرب من 300،000 سنة، وتشير العظام إلى أن البشرية تطورت في وقت سابق مما كان معروفا، ويقول الخبراء، ان هذا الاكتشاف الكبير فتح من جديد نافذة جديدة على أصولنا كبشر.

أقدم أثار بشري بمراكش
وفي الوقت الذي اعلن فيه قبل  سنوات  عن العثور على أقدم حفريات في إثيوبيا، والتي تعود فقط الى  ازيد من 195،000 سنة. فان المغرب والحفريات الجديدة تشير إلى تطور الأنواع  البشرية في  جميع أنحاء أفريقيا.


وقال فيليب غونز، عالم باليوانثروبولوجي في معهد ماكس بلانك للأنثروبولوجيا التطورية في ليبزيغ بألمانيا، وشارك في تأليف دراستين جديدتين عن الأحافير، " انه تطور  جديد  قد يمهد لكون المغرب كان واحدا من بين الاماكن التي وصلت اليها للبشرية".

ليست هناك تعليقات :