آخر الأخبار

بلاغ مركز بنسعيد ايت يدر: حول وصول جثمان الفقيد رشيد اسكيرج.




     نص البلاغ : 

     بأسى عميق وتأثر بالغ ينعي مركز محمد بنسعيد أيت إيدر المناضل اليساري المرحوم رشيد اسكيرج الذي وافته المنية بالديار الفرنسية الأسبوع الماضي بعد حياة حافلة بالعطاء السخي والبذل النضالي المتميز في كل المواقع التي اشتغل فيها أو الإطارات التي ناضل ضمنها منذ بزوغ الاستقلال بوطنية صادقة ونضالية عاليةفقد كان المناضل رشيد اسكيرج أحد الذين صارعوا على مختلف الواجهات لبناء وطن العزة والكرامة والديمقراطية، كافح بكل ما أوتي من صمود لبناء أمن وطني في خدمة الوطن والمواطنين وواجه مخططات جعل الأمن أداة للقمع والضبط الممنهج، مما أرغمه على اللجوء بفرنسا. ويعتبر الفقيد ممن قدموا الخدمات الجليلة لمساعدة الثورة الجزائرية على الاستقلال ثم على بناء مؤسسات الدولة الوطنية. وقد كانت لشهادته في قضية اغتيال الشهيد المهدي بنبركة دور وازن وقيمة عالية لأنها عرت ممارسات الأجهزة القمعية التي كانت مسؤولة عن مآسي سنوات الرصاص وفي مقدمتها اختطاف الشهيد بنبركة.
ووفاء للخط النضالي اليساري انحاز الفقيد مع ثلة من رفاقه في النضال الوطني إلى خط 23 مارس وساهم بقسط كبير في رسم توجهاتها وتصليب عودها وكان له دور كبير ضمن مؤسسي منظمة العمل الديمقراطي الشعبي سنة 1983 .
وبهذه المناسبة الأليمة يخبر الأستاذ محمد بنسعيد بأن جثمان الفقيد رشيد اسكيرج سيصل إلى مطار طنجة يوم الجمعة 18 نونبر في الساعة الخامسة عشية، على أن يوارى جثمانه بمقبرة سيدي عمرو بعد صلاة الظهر بمسجد محمد الخامس يوم السبت 19 نونبر2016.
ويهيب الأستاذ بنسعيد بالمناضلات والمناضلين الوطنيين والتقدميين واليساريين أن يحرصوا على أن يكون استقبال جثمان الفقيد بمطار طنجة عشية الجمعة المقبل بالكثافة التي تليق بدوره ووزنة النضالي وأن يحضروا جنازته بعد ظهر يوم السبت بالكثافة والقوة التي يستحقها مناضل من عيار كبير ضحى من أجل أن ينعم وطننا بالحرية والكرامة والديمقراطية.
والمجد والخلود لشهداء الوطن


إمضاء رئيس المركز: الأستاذ أحمد اسليماني


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.