آخر الأخبار

عامل إقليم السمارة يعطي انطلاقة عملية التشجير بالإقليم في إطار غرس مليون شجرة



جديد اليوم - هشام العباسي
في إطار مبادرة غرس مليون شجيرة خلال يوم واحد التي تتزامن انطلاقتها مع احتضان المغرب من 07 إلى 18 نونبر 2016 الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية ( كوب 22 )، أعطى عامل إقليم السمارة السيد محمد سالم الصبتي رفقة المدير الجهوي للمياه والغابات ومحاربة التصحر السيد يوسف زدان والبرلماني مولاي الزبير حبدي ورئيسة جماعة حوزة وبقية الوفد المرافق بمنطقة البطينة على الطريق الوطنية الرابطة بين مدينتي السمارة والعيون انطلاقة عملية التشجير بالإقليم التي ستشمل عدة جماعات ترابية تابعة للإقليم فضلا عن فضاءات المؤسسات التعليمية.

وتعد هذه المبادرة موعدا حاسما بالنسبة لمستقبل كوكبنا، حيث أنه سيكون محطة لتجسيد اتفاق باريس لخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

فكما جاء في البلاغ الصحفي الصادر عن المديرية الجهوية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، أنه من أجل دعوة جميع المواطنين إلى اعتماد أهداف الإصلاح البيئي وحماية الإرث الغابوي لبلدنا، قامت المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بتوجيه نداء تعبئة عامة يهدف إلى المشاركة التطوعية لمختلف الفاعلين في مبادرة لغرس ما يزيد عن مليون شجيرة غابوية في يوم واحد على مستوى جهات المغرب الاثنا عشر، وستصاحبها حملة واسعة للتوعية والتحسيس حول دور وأهمية الشجرة والغابة في التخفيف من آثار التغيرات المناخية، تحت شعار " نغرس شجرة في منطقتي باش نمي غابة بلادي" هذه العملية والتي تعبئ كافة جهات المملكة، وأيضا تترجم التزاماتها اتجاه المناخ.

وفي كلمته بالمناسبة صرح المدير الإقليمي للمياه والغابات أن هذه المبادرة ستقوم بغرس 34000 شجيرة على مجموع 16 محيط للتشجير والتخليف. على صعيد الجهات الجنوبية الثلاث للمملكة ( كلميم وادنون، العيون الساقية الحمراء، الداخلة واد الذهب). فعملية التشجير التي انطلقت من البطينة بحضور عامل الإقليم ولجنة جهوية لغرس أول شجرة، تلاها محيط التخليف " أمكالة " التابع للجماعة القروية لأمكالة بإقليم السمارة، ومحيط تخيف ثالث. وهي كذلك عملية شاركت فيها فعاليات المجتمع المدني تابعة للإقليم وحظيت بتغطية إعلامية كبيرة.

وأضاف يوسف زدان أن العملية ستشهد غرس عدة أصناف من الأشجار الغابوية المحلية التي تتكيف مع التغيرات المناخية للطلح الصحراوي، الأركان، الهجليج وأنواع أخرى من الأشجار الغابوية الأكثر ملاءمة مع أحوال الوسط البيئي كالأثل، الأوكالبتوس والخروب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.