آخر الأخبار

خطير وبالصور: “دمى جنسية” تغزو الأسواق المغربية والثمن ابتداء من 18000درهم




يبدو أن هذه التكنولوجيا المقلقة ، وصلت العالم العربي والمغرب كذلك  على شكل ” نساء ” لممارسة الجنس معهن ، فهي مجموعة من نساء ” المطاط ” أو ” السيلكون ” تقوم بتصنيعها شركة صينية وتعرضها على موقع خاص بالانترنت ، وتمنح للمشتري امكانية اختيار الوان العينين والشعر والجلد ، ومميزات اخرى أكثر دقة في جسد الدمية
agent-wanted-3d-lifelike-silicone-sex-love-doll-1
 والمرأة ” السليكون ” ستكون مزودة بجهاز تناسلي يقول مدير الشركة المصنّعة لي جيان ”  أن العروسة مصنعة للرجال المنزوين وغير الاجتماعيين ، وبعض الرجال من أصحاب المراكز الكبيرة والذين لايكون لديهم وقت للتعرف على سيدة والتورط بعلاقة معها”.والطريف في الأمر أن الدمية الجنسية لا تلبي رغبات أي شخص بل تلبي رغبات مشتريها فقط ،ولو جاء شخص غريب لا تتعاطي معه .
agent-wanted-3d-lifelike-silicone-sex-love-doll-2
” أرسل صورة من تريد و احصل عليها”
وتزايد الأمر لحد قيام صاحب الشركة المصنعة للعروسة الجنسية انه يمكن أن تصنع العروسة على حسب ما يريد مشتريها مثل الصوت وطبيعة الكلام و شكل وجهها ويمكن لمشتريها أن يتحكم بحركتها وجلستها ووقوفها بالريموت كونترول … يعني نساء تحت الطلب …والصينيون الذين اغرقوا الاسواق العربية بغشاء بكارة صناعي سيغروقونها قريبا بنساء من هذا النوع …
وجهة الشرع في المسألة : 
حسم الشرع في مثل الامور الشهوانية ، والواجب على الانسان  أن يجاهد نفسه، ويبتعد عن مثيرات الشهوة، ويعمل بمضاداتها وعلى كل حال، لا يجوز له أن يبقي هذه الدمية، فبالإضافة إلى كونها صورة محرمة، فإن وجودها عنده من دواعي إثارة الشهوة.
وننبه إلى أن من ابتلي بالوقوع في شيء مما يسخط الله تعالى وجب عليه أن يستتر بستر الله، ولا يجاهر بذلك، فالمجاهرة في حد ذاتها معصية تنضاف إلى المعصية نفسها، فتكون بذلك ظلمات بعضها فوق بعض.
وتدخل هذه الدمى في خانة الاستمناء ، وهي حرام وقد دل على ذلك الكتاب والسنة .. ولا يشترط في الاستمناء أن يكون باليد فسواء كان باليد أم بغيرها أو لمس عضوه أم لم يلمسه فهو حرام ، وقد صرح العلماء بذلك ، منهم ابن عابدين في حاشيته على الدر المختار .
وبعضهم قد يفعله بآلة أو دمية ونحوها مما يسمونه بالألعاب الجنسية ، وهذا أيضاً لا يجوز .قال الشيخ ابن عثيمن رحمه الله: الاستمناء باليد أو بغيرها محرم بدلالة الكتاب والسنة والنظر الصحيح …إلخ


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.