آخر الأخبار

المحكمة الإبتدائية بورزازات تقضي بالسجن سنتين مع وقف التنفيذ ضد روائي بسبب عمل أدبي تخيلي




ذكر مصادر إعلامية أن المحكمة الابتدائية بمدينة ورزازات، أصدرت حكما بإدانة كاتب بسبب رواية ألفها قبل ثماني سنوات.
ويقضي حكم المحكمة بالسجن مع وقف التفيذ في حق الكاتب والروائي، عزيز بنحدوش، مع غؤامة ألف درهم، وتعويض عشرين ألف درهم للمشتكين، وذلك بعد إدانته بتهمة "السب والشتم" طبقا لقانون الصحافة.
وأدين الكاتب بسبب رواية تحمل عنوان "جزيرة الذكور"، تتضمن جرعة زائدة من الجرأة تجاه قضايا الجنس والدين وظاهرة الأطفال الأشباح المسجلين 
وبالرغم من أن الرواية هي عمل أدبي تخييلي إلا أن أحد أعيان قرية تازناخت، نواحي وارزازات، التي يعمل فيها بنحدوش استاذا لمادة الفلسفة منذ ستة عشر سنة، اعتقد أن أحد شخصياتها وأحداثها تحيل عليه، بوثائق وهمية من أجل الحصول على تعويضات اجتماعية.
وسبق للروائي أن تعرض لاعتداء جسدي في شهر مارس 2015 ، بسبب نفس الرواية، من نفس الشخص الذي اعتقد أن أحداثها وشخصياتها تتحدث عنه خاصة شخصية إسمها "باهوس" تعيش في باريس.
تفاصيل واقعة الاعتداء حكاها الكاتب عزيز بنحدوش في لقاء ثقافي، عندما هاجمه شخص معروف بقرية تازناخت، وانهال عليه ضربا بهراوة على رأسه وأنحاء مختلفة من جسده. وعندما تقدم بنحدوش للمحكمة بشكوى ضد المعتدي حكمت عليه بالسجن شهرا واحدا فقط، وهو ما جعل الروائي يتعرض للتهديد مجددا من طرف نفس الشخص بعد خروجه من السجن.
وعن السبب الحقيقي وراء الاعتداء عليه، قال بنحدوش إن المعتدي يعتقد أن إحدى شخصيات روايته تشبهه، وبأنه هو المعني في الرواية.
وعلم الموقع أن الروائي استأنف الحكم الصادر ضده. 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.