آخر الأخبار

شباب من إقليم زاكورة يزورون فرنسا من أجل التبادل الثقافي




تقوم مجموعة من شباب تازارين بإقليم زاكورة بزيارة إلى فرنسا في يويلوز المقبل للتعرف على المآثر التاريخية والثقافة بمدن مارسيليا وبيربينيون وباريس والتواصل مع شباب جمعيات فرنسية وذلك ضمن المحطة الرابعة من مشروع مغربي فرنسي للتبادل الثقافي.
فقد أعلنت جمعية مجلس دار الشباب بتازارين بإقليم زاكورة، عن تنظيم المحطة الرابعة من مشروع التبادل الثقافي المغربي الفرنسي، بشراكة مع فرع منظمة الإغاثة الشعبية الفرنسية بمدينة بيربينيون و الجماعة الترابية تازارين في الفترة ما بين 20 و 31 يوليوز المقبل.
وكان المشروع الذي يمتد على 17 شهرا، قد انطلق منذ غشت 2015 وهو يتضمن تنظيم أسفار أخرى إلى فرنسا كالمشاركة في المهرجان الأورومتوسطي للتضامن و الشباب في شهر شتنبر المقبل والمؤتمرات و الملتقيات ذات الطابع الجمعوي الإنساني.
و يهدف المشروع إلى تنمية القدرات لدى شباب تازارين و بيربينيون في الميدان الإنساني و الثقافي، و اكتساب وتبادل الخبرات و التجارب بين شباب شمال و جنوب المتوسط في إطار الانفتاح على ثقافة البلدين و تقوية أواصر الصداقة و التضامن بينهما.
وكانت المحطة الأولى لمشروع التبادل الثقافي قد بدأت بدورة تكوينية لفائدة شباب تازارين يومي 17 و 18 أكتوبر الماضي، من تأطير مؤطرتين فرنسيتين، تمحورت بالخصوص حول معرفة تاريخ و ثقافة الآخر فيما تمثلت المحطة الثانية في مشاركة جمعية مجلس دار الشباب تازارين من 19 إلى 26 نونبر الماضي، في المؤتمر الدولي 35 لمنظمة الإغاثة الشعبية الفرنسية بمدينة مارسيليا.
أما المحطة الثالثة فنظمت من 17 إلى 24 أبريل الماضي، وشملت زيارة وفد فرنسي مكون من شباب الإغاثة الشعبية بمدن بيربينيون، ومونبيلييه و مارسيليا،لتازارين لاكتشاف المنطقة و الثقافة والمحلية وكذا المشاركة في مهرجان تازارين للمسرح في دورته الأولى. كما قام الشباب الفرنسي بزيارة المآثر التاريخية بمدينة مراكش.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.