آخر الأخبار

الدورة 13 لمهرجان «تيميتار: علامات وثقافة» تستضيف اكثر من 400 فنان من المغرب و الخارج




تنظم الدورة 13 لمهرجان "تيميتار: علامات وثقافة" في مدينة أكادير خلال الفترة الممتدة ما بين الثالث عشر والسادس عشر من شهر يوليوز القادم ، وذلك بمشاركة أزيد من 400 فنان وفنانة من المغرب ومن الخارج ، حيث سيقدمون 40 عرضا فنيا ، فوق 3 منصات موزعة عبر أرجاء مدينة الانبعاث. 
وأفاد بلاغ للجهة المنظمة لهذا الملتقى الفني والثقافي السنوي ، الذي ينظم تحت شعار "الفنانون الأمازيغ يرحبون بموسيقى العالم" ، أن دورة هذه السنة "ستستمر في ترسيخ الثقافة الأمازيغية بأرضها الأصلية، وتأكيد انفتاحها الباهر على ثقافات العالم بأسره ، وذلك عبر الاحتفال بالقيم الإنسانية الكونية الجميلة للتعايش ، عبر إشاعة مشاعر التسامح والأخوة التي يحملها الفنانون والجمهور المحلي والوطني ، وكذا السياح الأجانب الذين يتابعون فقرات المهرجان الفنية المختلفة".
وفي هذا الإطار، سيكون لجمهور مهرجان "تيميتار" خلال الدورة الحالية موعد مع برمجة فنية متميزة حيث نجد من بين الأسماء التي ستضيء ليالي المهرجان مجموعة ناس الغيوان ، ومجموعة من الرايسات والروايس، والفنان الشعبي الداودي، و عائشة تاشينويت ، و مجموعة أودادن، والفنان القبائلي إيدير، و مجموعة هوبا هوبا سبيريت، ومجموعة فناير، و تايكن جي فاكولي، و بومبينو، وأفريكا يونايتد، و سيدي بيمول، و الفنان المصري تامر حسني وغيرهم.
ويتضح من خلال الأسماء المشاركة في الدورة 13 لمهرجان «تيميتار» أنها ستقدم للجمهور المولع بالموسيقى والرقص والغناء برمجة تضم مختلف أنماط الموسيقى العالمية ، بدءا بالإفريقية مرورا بالأوروبية والأمريكية ، إلى جانب الموسيقى المعاصرة الحديثة، والموسيقى الشعبية، والموسيقى العربية والموسيقى الأمازيغية.
فخلال كل سهرة فنية ، سيتم تقديم وصلات من جميع هذه الألوان الموسيقية التي سيتماهى فيها الجمهور مع الموسيقى الأمازيغية من دون اعتبار للأصول والهويات، حيث من المنتظر أن تستقبل دورة هذه السنة حوالي مليون متفرج طيلة أيام المهرجان للاحتفال بقيم الأخوة والحوار والتعايش الثقافي.
وموازاة مع الحفلات الموسيقية ، حرص منظمو مهرجان «تيميتار»، على غرار السنوات الماضية ، على برمجة لقاءات ثقافية تصب في اتجاه مساءلة المحيط الثقافي للمهرجان، حيث تم في هذا الإطار برمجة ندوة دولية حول موضوع «اللغة والثقافة الأمازيغية: التحديات والانتظارات»، ومائدة مستديرة ستناقش موضوع «النقد الفني والفن المستحدث» ، وذلك بمشاركة نخبة من الباحثين المغاربة والأجانب الذين سيقتسمون خلال هذين اللقائين خلاصات أبحاثهم وأفكارهم ومواقفهم مع المهتمين من جمهور المهرجان.
للإشارة فإن مهرجان «تيميتار: علامات وثقافة» ينظم بتنسيق مع مجموعة من الشركاء من ضمنهم على الخصوص الجماعة الحضرية لأكادير، ومجلس جهة سوس ماسة، ولاية الجهة، والمكتب الوطني المغربي للسياحة، وجمعية أرباب الفنادق بأكادير. 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.