آخر الأخبار

لقاء حول قصر وقصبة تاوريرت مع أعضاء ومستشاري بلدية ورزازات




عبد الرزاق وقاسي - ورزازات

إذا كان التراث مهد الحضارات وهو قيمة المدن في ميزان الوجود فلورزازات حضارة جعلها تحتل الصفوف الأمامية في التراث المعماري , وتشكل قصبة تاوريرت العمود الفقري لمدينة بصمة تاريخها عالميا بأفلام مرت عبر التاريخ وظل عنوانها راسخا في الأدهان إلى جانب ممثلين عالميين ومنتجين بارزين زد على كل ذلك صحافيين وسياسيين وغيرهم جعلتهم تلك القصبة يخطون بأقدامهم وأقلامهم صور للذكرى , سيظل كل ذلك خالدا في التاريخ ...
يأتي هذا اللقاء بمناسبة اليوم العالمي للمباني والمواقع التاريخية والذي ينظمه المجلس البلدي لورزازات لأعضاء وموظفي ورؤساء المصالح بالجماعة حول مشروع ترميم وتثمين قصر وقصبة تاوريرت يوم امس الخميس 28ابريل 2016 بمقر بلدية ورزازات  , 
وفي كلمة افتتاحية لرئيس المجلس البلدي لورزازات السيد مولاي عبد الرحمان الدريسي والذي أكد على انجازات المجلس مند بداية ولايته السابقة 2009 إذ كان ترميم القصبة حلم يصعب تحقيقه عند الكثيرين واليوم صار حقيقة ملموسة واستطاع المجلس أن  يخوض في كل الصعوبات التي واجهته ويرمم اكبر واجهة للمدينة  ومنها حي السطارة التي كانت عبارة عن أطلال متردية ومهترئة حيث يقطنها أزيد من 50 أسرة كادت إن تتشرد لولا تدخل المجلس الذي أمن للأسر سكن فيه تضامن الجميع وأطلق انذاك مشروع إصلاح تلك الأطلال المهترئة وتقوية تلك الجدران المتردية ...
وعرف هذا اللقاء التواصلي عروض حول قصبة تاوريرت التاريخية بحضور سوزان ماكدونالد رئيسة معهد كيتي الامريكي التي قدمت عرضا حول سياسة معهد كيتي في ترميم المآثر والمواقع التاريخية * قصبة تاوريرت نموذجا* 
وفي ورقة للسيد محمد ابوصالح رئيس مركز صيانة وتوظيف التراث المعماري بمناطق الاطلس والجنوب ابرز خلال مداخلته حول مشروع ترميم قصبة تاوريرت على معطيات مهمة والاشتغالات التي تمت في ذلك الصدد مذكرا بطموح انشاء اكبر مركز لتوظيف الحضارة والتراث  , وايضا تقديم منهجية العمل في ترميم قصبة تاوريرت في عرض ألقته كلاوديا كاسينو عن معهد كيتي الأمريكي ومداخلة حول القيم المتنوعة التي تعرفها قصبة تاوريرت لماركوس بنيامين عن معهد كيتي ايضا 
وعرض أخير لعبد الرزاق الزيتوني عن لجنة الفيلم  حول السينما بورزازات بتركيبات وخلاصا لاهم الانجازات وابرز الاكراهات والصعوبات التي تعيق الانتاج السينمائي والسينما بهوليود افريقيا ( ولنا عودة في الموضوع ) 
فالقصبات تشكل رافدا مهما ومعتمدا  للسينما في كل المدن والبلدان  لتبقى كل هذه الانجازات مجسدة على ارض الواقع وملموسة بأعين الجميع ويبقى الطموح في ترميم ما تبقى وهو على عاتق المجلس الحالي وكافة المتدخلين لتظل ورزازات شامخة بتراتها وحضارتها 

***فورزازات  إذن بدون قصبة تاوريرت لا تساوي شئ ***



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.