آخر الأخبار

نتائج الخوصصة. تشريد 7000 عامل بعد تصفية ‘لاسَامير’ أمام أنظار الحكومة





بعدما قضت المحكمة التجارية للدارالبيضاء صباح اليوم الاثنين بالتصفية النهائية لشركة “لاسامير” لتكرير النفط، أمام أنظار الحكومة، أصبح أزيد من 7000 عامل مُعرضاً للتشرد، فيما فقدت الدولة سيادتها على قطاع اقتصادي حساس بشكل خطير.

حكومة “بنكيران” وبعدما وافقت على خوصصة أحد أهم القطاعات الاقتصادية بالمملكة، فضلت موقف المتفرج وهي تشاهد انهيار أكبر وأوحد شركة لتكرير النقط.

مراقبون اعتبروا أن القرار سيبقى وصمة عار على جبين الحكومة التي وافقت على خوصصة أحد رموز السيادة الاقتصادية للمملكة وسيبقى وصمة عار على الحكومة التي اختارت الحل الأسهل للتعامل مع رجل الأعمال السعودي قاد لاسامير للهاوية وامتص كل خيراتها وغادر المغرب مرفوع الرأس دون محاسبة ولا هم يحزنون.

وانتقد المتتبعون تمتيع الملياردير السعودي بامتيازات خيالية جعله يتصرف في سوق النفط بالمغرب كضيعته الخاصة علماً أن استيراد النفط بنقاط بيع أوربية كان سيكلف أقل بكثير من استيراده وتكريره على يد “العامودي”.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.