الأحد، فبراير 21، 2016

خبير يتحدث عن الأسباب الأساسية وراء إلغاء تنظيم القمة العربية بالمغرب





غ.د 
قال سعيد الصديقي، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة العين بالإمارات، إن الأسباب الأساسية التي كانت وراء إلغاء الملك محمد السادس تنظيم الدورة ال27 للقمة العربية بالمغرب، هو أن أغلب المبادرات السياسية والعسكرية في العالم العربي تتخذ خارج نظام الجامعة العربية.
و أوضح الخبير في العلاقات الدولية في تصريح صحفي، أن المغرب لم يتخذ قرار الإلغاء بشكل منفرد، بل من المرجح أنه استطلع آراء حلفائه في الخليج، لاسيما السعودية والإمارات”.
و كان بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون؛ ذكر أنه بتعليمات من الملك محمد السادس ، أبلغ صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أول أمس الجمعة، الدكتور نبيل العربي، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بقرار تأجيل المغرب حقه في تنظيم الدورة العادية ال 27 للقمة العربية التي كانت مقررة في 6 أبريل القادم في مراكش.


0 التعليقات

إرسال تعليق