آخر الأخبار

النسيج الجمعوي يصفع شبيبة المصباح ويحرجها أمام الرأي العام الورزازي


جديد اليوم - عبد الرحيم البصير 

تحت عنوان "أعمال العقلاء منزهة عن العبث"، اصدر النسيج الجمعوي للتنمية بورزازات بيان حقيقة، بعد البيان الذي اصدرته شبيبة العدالة والتنمية في شخص كاتبها محمد ميمون، وشككت من خلاله في مصداقية المسار الديمقراطي في إطار تأسيس المجلس المحلي للشباب لبلدية ورزازات.
وجاء في هذا البيان الشديد اللهجة الذي احرج قياديين من حزب المصباح بالمدينة، إدانة وإستنكار النسيج لمحاولة حزب العدالة و التنمية بورزازات عبر شبيبته تسييس هذا المجلس المدني و تجييش الشباب و المؤسسات لمقاطعته في خرق سافر للدستور و القوانين و استقلالية المؤسسات، واستنكاره و إدانته للإتهامات المجانية الكاذبة و التي لا أساس لها من الصحة للنسيج الجمعوي للتنمية بورزازات من طرف شبيبة حزب العدالة و التنمية بورزازات خلال بيانها بتاريخ 26/11/2015، كما استنكر النسيج كل الممارسات المغرضة و الحقودة التي تحاول يائسة تبخيس هذه البادرة و النيل من نبلها في استهانة مفضوحة بذكاء الشباب، و إصرار مريض على ضرب مصداقية النسيج الحامل و المشرف على هذه البادرة.
وأكد النسيج أن تأسيس هذا المجلس، انفتح على كافة شباب المدينة، و لم يتوجه في هذا الإنفتاح لشبيبة دون أخرى، حزبية كانت أم فئوية أم قطاعية، معتبرا ان المجلس هو مجلس للشباب من داخل النسيج الجمعوي بدون لون سياسي أو قطاعي أو فئوي، كما أن المجلس المحلي للشباب بورزازات هيكل من داخل النسيج الجمعوي للتنمية بورزازات مستقل استقلالية النسيج عن أي عن هيئة سياسية أو نقابية أو قطاعية أو فئوية، وأكد على استقلالية النسيج الجمعوي للتنمية بورزازات و عدم تبعيته لأي كان ، و مضينا قدما في سبيل تحقيق أهدافه بما هي المساهمة في التنمية ، تقوية القدرات ، الترافع حول الملفات الكبرى ، و المساهمة في تكوين النخب الصاعدة التي يدخل المجلس المحلي للشباب ضمن حلقاتها المؤسسة.
مضيفا أن المسار التشاركي و النقاش العمومي الذي انتهجه النسيج لتشكيل هذا المجلس انطلاقا من هياكله التحضيرية خلال يونيو 2015 مرورا بعملية التسجيل في اللوائح وصولا لعملية الإقتراع ليوم 28 نونبر 2015، لخير دليل على الاحترام التام و بكل سيادية للقواعد الديمقراطية و الإستناد الواعي للمقتضيات الدستورية و القوانين ذات الصلة بالهيئات المنتخبة التي يريدها النسيج لهذا المجلس أن يكون موازيا مدنيا لها. 
ووضح أن المجلس المحلي للشباب بورزازات يمارس مهامه في الإقتراح و تتبع و تقييم السياسات المحلية و العمومية بكل استقلالية و حرية في إطار ما تخوله القوانين و ما تستلزمه المبادئ الديمقراطية لاتخاذ القرارات، و بمصاحبة من النسيج كهيئة مشرفة.
وأشاد بكل الشباب الورزازي الذي وضع ثقته في هذه التجربة بما تؤسس له من التعاطي الواعي مع الشأن العام المحلي و الوطني و ما تهدف إليه من تأسيس نخب صاعدة شابة مبدعة و خلاقة، كما  دعى كل الشباب الغيور على ورزازات الى المساهمة من أي موقع في البناء و التنمية و الترافع من أجل الصالح العام لهذا البلد و ساكنته بعيدا عن خطابات اليأس و البؤس و التشكيك و ثقافة المؤامرة. 
للاشارة فالمجلس المحلي للشباب بورزازات الذي عرف إقبال الشباب الورزازي، إطار يندرج ضمن مشروع "تكوين النخب الصاعدة" للنسيج الجمعوي للتنمية بورزازات، تم إطلاق دينامية هذا المشروع منذ يونيو 2015، تضمن ورشات تكوينية و ندوات و لقاءات تواصلية، و مجلس الشباب هيئة من داخل هذا المشروع الهدف منها استثمار الفرص المتاحة في الدستور و في القوانين التنظيمية الجديدة للجماعات الترابية، خاصة تلك المرتبطة بتقييم و تتبع السياسات العمومية و المحلية و أيضا تلك المتعلقة بالمشاركة عبر الإقتراح في صنع هذه السياسات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.