آخر الأخبار

بلاغ رسمي يؤكد على استمرار فقدان الملك لصوته


أكد بلاغ رسمي صادر عن الديوان الملكيّ، اليوم، بأن الملك محمد السادس، ونظرا لاستمرار فقدان الصوت الذي أصيب به، فقد كلف الأمير مولاي رشيد بتلاوة الخطاب الذي سيلقى خلال الجلسة الافتتاحية للدورة 21 لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الإطار الأممية حول التغيرات المناخية.

وأضاف البلاغ، أن تلاوة الخطاب الملكي، اليوم أمام الحاضرين للمؤتمر المقام بالعاصمة الفرنسية باريس، ستتم بحضور الملك محمّد السادس داخل القاعة المحتضنة للأشغال.

وجدير بالذكر، أن الملك محمد السادس، كان قد توجه صوب الديار الفرنسية، قبل أسبوعين، من أجل قضاء جزء من فترة نقاهة طبية بهذا البلد، وذلك بعد أن اشتدت عليه نزلة البرد الحادة التي ألمت بالملك أثناء زيارته، بدايات الشهر الجاري، في مدينة العيون.

وفي سياق ذي صلة، كان الطبيب الخاص للملك قد أوصاه بتعليق جميع أنشطته ، التي كان مقررا أن يقوم بها في الصحراء، لفترة تتراوح بين 10 أيام و 15 يوما، مضيفا أنه “خلال الزيارة التي قام بها الملك محمد السادس إلى الهند أصيب بإنفلونزا حادة، تضاعفت خلال زيارته لمدينة العيون”.

وأورد بلاغ سابق صادر عن الديوان الملكي، أنه “نظرا لتزايد حدة هذه الأنفلونزا، ومضاعفتها بالتهاب في الشعب الهوائية، مما أدى إلى تأثير واضح على الحبال الصوتية وفقدان الصوت، فقد أوصى الطبيب الخاص للملك بتعليق كل الأنشطة الملكية خلال فترة تمتد من 10 أيام إلى 15 يوما”.

الملك محمد السادس كان قد وصل، مرفوقا بالامير مولاي رشيد ، صباح اليوم، إلى مكان انعقاد الدورة 21 لمؤتمر الاطراف في اتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية، “كوب 21” بباريس، إذ تم استقبال الملك، لدى وصوله، من طرف الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، والامين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.