آخر الأخبار

العلامة ابن ابي زايد القيرواني موضوع الندوة العلمية بتنغير


جديد اليوم - محمد ايت حساين 

نظم المجلس العلمي المحلي لتنغير بدعم من عمالة  الاقليم ندوة علمية عن الشيخ العلامة ابن ابي زايد القيرواين وذلك ضمن أنشطة مشتركة بين المجالس المحلية بالجهة" زاكورة _ ورزازات _تنغير " وذلك صباح امس السبت 26 ذي الحجة 1436 ه الموافق ل 10 اكتوبر 2015 م على الساعة العاشرة  صباحا بفندق بوكافر بتنغير، بحضور عامل اقليم تنغير  عبد الرزاق المنصوري .  بقاعة المحاضرات

في الجلسة الافتتاحية للندوة والتي ترأسها الاستاذ لحسن ابن العزيز (عضو المجلس العلمي المحلي لتنغير)ألقى كلمة تقديمية عن الملتقى والسياق التي جاء فيه تنظيم هذه الندوة عن الشيخ العلامة ابن ابي زايد القيرواني شخصه وعلمه  حياته وآثاره العلمية، ليعطي الكلمة بعدها لعامل اقليم تنغير عبد الرزاق المنصوري حيث قدم كلمة افتتاحية ابتدأ فيها بتقديم الشكر للمجالس المحلية المشاركة وجميع الحاضرين كما شكر المجلس العلمي المحلي لتنغير على عمله الحثيث على إنجاح هذا الملتقى الذي يهدف إلى خدمة السيرة النبوية العطرة وربط الناشئة بها، منوها في ذات المقام بالمجهودات المتواصلة والمعهودة في تدبير الشأن الديني كما اكد ان المغرب أصبح نموذجا يقدى به  في  ما يتعلق بالشأن الديني.

 من جهته اكد بوعدين لحسن رئيس المجلس العلمي لتنغير ان هذه الندوة جاءت في سياق تكريم هؤلاء العلماء والاعتراف بفضلهم وعطائهم استشرافا لغد أفضل نفتحه أما أبنائنا للسير على نهجهم واستحضار مناقبهم وتراثهم والذين تزخر بهم حضارة وتاريخ المغرب الأصيل،واشار بوعدين ان هذه الندوة اقتباس من هذا العطاء الثر حيث سيقدم المحاضرون فيها حسب قوله ورقات تغطي محاور وجوانب مختلفة من حياة الشيخ العلامة  ابن ابي زايد القيرواني فيما يخص شخصه وعلمه.

اما مداخلات لكل من رئيس المجلس العلمي لوزرزازات وزاكورة  والمندوب الاقليمي للاوقاف بتغير  ركزت على حياة ابن ابي زايد القيرواني ،  كما اكدوا  الهدف الاسمى والغرض الاكبر الذي يسعون  اليه جميعا من خلال عقد مثل هذه الندوات هو خدمة للتوابت الدينية والحفاظ على وحدة المدهب الملكي.
اما الجلسة الثانية والتي ترأسها الاستاذ مولاي احمد الادريسي كانت لمدخلات لاساتذة قدموا  من خلالهم عروضا حول   شخص وعلم  العلامة ابن ابي زايد القيرواني، فكانت المداخلة الاولى للاستاذ المصطفى مرتجي حول طلبه للعلم، فركزت مداخلته حول محورين الاول الاول ترجمة مختصرة للعلامة والثاني طلبه للعلم.

اما المداخلة الثانية فهي للاستاذ محمد الكتاني حول خدمة ابن ابي زايد القيرواني للمذهب الملكي في الغرب الاسلامي، واشار الى ريادته للمدرسة المالكة بالقيروان، وخدمته للمذهب الملكي في زمن الشدة ومرحلة مروره من المحنة ، كما ذكر المتدخل  الحاضرين تصدي العلامة للشيعة من خلال كتابه "الرسالة" وذكرهم ايضا بالمحن التي مر بها المدهب الملكي، كما اكد الكتاني ان العلامة  ابن ابي زايد القيرواني دافع وبقوة عن عقيدته" المذهب الملكي" ، وفي اخر تدخله طالب الكتاني من المجلس العلمي المحلي لتنغير مطالبة المجلس العلمي الاعلى  ان يوفر النسخ الكافية من " الرسالة" وتوزيعها على الائمة والوعاظ .

من جهته وفي مداخلته حول الوسطية في عقيدة ابن ابي زايد القيرواني ركزت مداخلة الاستاذ عبد الرزاق الحمزاوي  على اربعة محاور  كأهمية العقائد بشكل عام ،ونشأة العقائد ، وتعريف علم العقيدة ،ومظاهر الوسطية في عقيدة ابن ابي زايد القيرواني ، وشار في الاخير الى خلاصات واستنتاجات في الموضوع.

اما المداخلة الرابعة والاخيرة فكانت للاستاذ محمد  والسو حول  الاستدلال والاستنباط عند ابن ابي زايد القيرواني، قدم من خلالها شرحا حول الاستدلال  في اللغة .

وفي الختام تم تلاوة نص البرقية المرفوعة الى مولانا امير المؤمنين  وقبل رفع الجلسة  تم الختم بالدعاء الصالح لامير المؤمنين  صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده.

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.