آخر الأخبار

حضور وازن للحركيين في المؤتمر الإقليمي لحزب الحركة الشعبية بورزازات


البصير عبد الرحيم – ورزازات

ترأس، صباح امس السبت 23 ماي 2015، بقصر المؤتمرات بورزازات السيد "محند العنصر" وزير الشباب والرياضة والأمين العام لحزب الحركة الشعبية بمعية السيد خالد برجاوي الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية و التكوين المنهي المكلف بقطاع التكوين المهني ومحمد أوزين ومحمد السرغيني اعضاء المكتب التنفيدي للحزب، والسيدة خديجة مرابط ام البشائر رئيسة النساء الحركيات، أشغال المؤتمر الإقليمي لحزب الحركة الشعبية بإقليم ورزازات، بحضور مجموعة من أعضاء المكتب السياسي، و العديد من مناضلي حزب السنبلة الذين قدموا من مختلف مناطق جهة درعة تافيلالت. 

كما حضر هذا المؤتمر الذي كان استثنائيا بكل المقاييس، مجموعة من ضيوف المؤتمر من ممثلي ألاحزاب، و كذا الرؤساء الحركيون بالجماعات المحلية لإقليمي الحوز و أزيلال، بالإضافة الى بعض ممثلي الهيئات الحقوقية والجمعوية بالإقليم.

وفي كلمته هنأ منسق اللجنة المنظمة للمؤتمر، المنعقد تحت شعار "الحكامة المحلية، تحديات ورهانات" السيد رئيس المجلس البلدي لورزازات مولاي عبد الرحمان الدريسي، كافة أعضاء اللجنة التحضيرية على المجهودات الجبارة لإنجاح هذه المحطة النضالية، حيث اعتبر هذا المؤتمر على أنه صحوة مباركة على جهة درعة تافيلالت و على أن من أهم أسس الحكامة المحلية هي المسؤولية وأن التدبير الحكامي الشئ الذي ليس بجديد على الحزب الذي يعتبر حزب التوازنات يسهر على الدفاع على مصالح الوطن هو حزب تجدرت حركته في العالم القروي وتوطدت بمناطق الجنوب الشرقي.

مضيفا، ان اللجنة التنظيمية طالبت مكتب الحزب السياسي بأن يعمل أكثر على الجهة مع مراعاة خصوصيتها في جميع المجالات أهمها ( السياحة، التعليم، الصحة، الفلاحة) دون الاغفال بما تزخر به المنطقة من ثروات طبيعية، و في رسالة هي الاقوى و بوضوح عبرت اللجنة على انها تريد بصمة حركية في تنمية المنطقة و على ان المنتمون الى الحزب بالإقليم هم حركيون حتى النخاع.

ودعت صفية عز الدين ممثلة الحركة النسائية بالإقليم، عبر نداء موجه الى الامانة العامة للحزب و الى أم البشائر رئيسة اتحاد النساء الحركيات في جعل شؤون و هموم المرأة بالإقليم و بالجهة من أولويات الحزب في البرامج المستقبلية كما وجهت دعوة الى كل النساء بالمشاركة في الاستحقاقات القادمة.

وفي تفاعل بعد فتح باب النقاش حيث طرح الحضور مجموعة من الاسئلة كانت تصب في الملفات الجد معقدة بالإقليم كأراضي الجموع ،قطاع الرياضة، الصحة، تسوية اراضي العقار، فك العزلة …، و أخرى كانت تبحث عن حقيقة فضيحة المركب الرياضي مولاي عبد الله بالرباط، بينما اخرى كانت تحمل عتاب حول القطيعة والتهميش الذي تعيشه المنطقة.

و في إطار التفاعل طمأن محند العنصر مناضلي حزب السنبلة، و اعتبر أن التفريط الحاصل هو اكيد من المكتب السياسي غير ان العودة هي محمودة، و اعتبر ان الوضع الحالي وانه من خلال الحضور في المؤتمر يتضح ان حزب السنبلة لازال بخير في الإقليم و على أن التدبير الحكامي الجهوي في اطار الجهوية المتقدمة يقتضي اختيار النخب القادرة على ذلك.

وفي ما يخص حركة التصحيح فقال محمد أزوين ان المشاركة في المؤتمر هو اقوى تعبير عن التصحيح و هذا يؤكد على ان حزب السنبلة هو في صحة جيدة بعيدا عما يشاع في الاعلام وعلى الصفحات الاجتماعية على الانترنيت أما قضية المركب الرياضي فقد أكد على انه لا علاقة له بما حصل غير انه وبعد إبلاغه بمضمون التقرير لوزارة الداخلية الذي برأت فيه بشكل قاطع مسؤولية وزير الشباب والرياضة و ان الخلل راجع الى عدم احترام المساطر الإدارية في ما يخص الصفقات، وما يرتبط بها من تفعيل النظام الأساسي للوظيفة العمومية، الذي من بين مقتضياته الخضوع لعقوبات تأديبية كالإعفاء من المسؤوليات، ومن منطلق روح المسؤولية، طلب السيد وزير الشباب والرياضة من السيد رئيس الحكومة، بأن يرفع إلى الملك ملتمس إعفائه من مهامه و بالفعل تم ذلك طبقا لأحكام الفصل 47 من الدستور، وأكد على أن القضية لازالت متبعة في ما يخص الموضوع. 

و عملت ام البشائر على توضيح انه من بين اولويات الحزب هو الاعتناء بالمرأة كونها نصف المجتمع و ان رهان التقدم و الرقي لا يتأتى إلا بالمرأة كما عبرت عن فرحتها بتواجد الحركيات بكثرة وركزت على وجوب اغتنام الفرصة و المشاركة في الاستحقاقات القادمة.

إلى ذلك فقد شهد المؤتمر تنظيما محكما وحضورا وازنا للعديد من الوجوه الحركية والسياسية، وبرهن المنظمون الذين سهروا على تسيير المؤتمر انهم ناجحون، رسموا خلاله ارقى اللوحات التي فاجأت المنظمين والزوار على حد سواء. 

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.