آخر الأخبار

ورزازات: المدرسة الجماعاتية اغرم نوكدال تنظم ابوابها المفتوحة من 3 الى 6 من يونيو 2015


جديد اليوم - ع ب 
وعيا منها بأهمية انفتاح المدرسة على محيطها المحلي و ضرورة تفعيل أدوار الحياة المدرسية، تحتضن المدرسة الجماعاتية اغرم نوكدال اقليم ورزازات ابوابها المفتوحة، تحت شعار: " المدرسة الجماعاتية بين واقع وافاق الطفل القروي "، وذلك من 3 الى 6 من يونيو 2015.

النشاط الدي تنظمه جمعية اغرم نوكدال للتعاون المدرسي، بتعاون مع عمالة ورزازات، الجماعة لترابية اغرم نوكدال، جمعية اباء وامهات و أولياء التلاميذ، ومجلسي التدبير والطفل بالمدرسة، سيمكن عموم المواطنين من اكتشاف هذه المؤسسة.

وتأتي هذه التظاهرة التي تنظمها جمعية اغرم نوكدال للتعاون المدرسي، بتعاون مع عمالة ورزازات، الجماعة لترابية اغرم نوكدال، جمعية اباء وامهات و أولياء التلاميذ، ومجلسي التدبير والطفل بالمدرسة، في إطار الدعوة إلى اكتشاف الابداعات  الفنية والثقافية وكذا الأنشطة التربوية والرياضية لتلاميذ المؤسسة.

وسيطلع الزوار على الأعمال التي أنجزتها المدرسة، بالإضافة إلى اكتشاف معارض وعروض، حيث ستتميز هذه النسخة من الأبواب المفتوحة بالمدرسة، بتنظيم أنشطة رياضية، ثقافية، فنية، بيئية وتربوية.

للاشارة فالمدرسة الجماعاتية لاغرم نوكدال شبيهة بالمركب التربوي أو المدرسة المندمجة، جاءت كبديل تربوي بالعالم القروي، تتوفر على كل المرافق الصحية والحجرات الدراسية وسكن قار للمدرسين وداخلية تؤمن كل شروط الراحة والطمأنينة للتلاميذ والتلميذات، بالإضافة إلى توفير النقل المدرسي، وهي تعبئ مواردها البشرية من أساتذة ومجلس تدبير (نيابة وزارة التربية الوطنية) وشركاء (جمعية اغرم نوكدال للتعاون المدرسي، الجماعة الترابية لاغرم نوكدال، المجلس الاقليمي لورزازات، عمالة ورزازات) واجتماعيين (جمعية اباء و أمهات و أولياء التلاميذ) وثقافيين ومن القطاع الحكومي والنسيج الاقتصادي، من أجل وضع كل الإمكانيات المتاحة في خدمة التلاميذ وعائلاتهم ومحيطهم، فالهدف هو جعل نجاح المتعلمين التزاما جماعيا واجتماعيا.

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.