آخر الأخبار

تكريس البعد الاجتماعي بعملية الختان الجماعي في مهرجان الورود بقلعة مكونة


محمد ايت حساين 
اشرف عامل اقليم تنغيرالسيد عبد الرزاق المنصوري الى جانب رئيس المجلس العلمي المحلي لتنغير والوفد المرافق لهما صباح اليوم السبت 9 ماي 2015 بالمركز الصحي لقلعة مكونة على انطلاق عملية الختان الجماعي، الذي تنظمه جمعية حي السلام  للتنمية والثقافة ، بتنسيق مع ادارة المهرجان، وذلك في اطار فعاليات الدورة الثالثة والخمسين لمهرجان الورود،  وتهدف هذه  العملية حسب المنظمين الى تكريس البعد الاجتماعي لهذا المهرجان من خلال تنظيم  هذه العملية لفائدة الاسر  الفقيرة والهاشة.
وثمن عامل اقليم تنغير السيد المنصوري  هذه العملية واكد  دعمه وتشجيع لمثل هذه المبادرات التي  تهدف الى تعزيز دور المجتمع المدني للمساهمة في العمل التضامني لدى جميع شرائح المجتمع .
 ووقف عامل اقليم تنغير والوفد المرافق له على عملية الختان  التي  يشرف عليها طاقم طبي متمرن  ،وبالمناسبة ايضا تم توزيع  مساعدات انسانية  لفائدة اسر الاطفال المختنين،الذي فاق عددهم اكثر من 400 اسرة حجت الى المركز الصحي من اجل الاستفادة  من هذه العملية لفائدة فلذات اكبادهم .
وحسب المنظمين ، فان هذه العملية  عرفت اقبالا مهما ، للراغبين في الاستفادة من خدمات التي يقدمها الفريق الطبي المشرف على عملية الاعذار الجماعي، واشار  احد المنظمين ان جمعية حي السلام للتنمية والثقافة  تهذف دائما الى  تكريس البعد الاجتماعي ، والجمعية حسب نفس المتحدث  تعمل على طول السنة في مجالات تهم العمل الاجتماعي والتضامني  والانساني في مختلف انحاء قلعة مكونة.
وتجدر الاشارة ان عملية الاعذار الجماعي  ستستمر الى غاية يوم غد الاحد 10 ماي ، وذلك للاستقبال   عدد اكبر من الاسر الراغبة في الاستفادة من العملية.

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.