آخر الأخبار

إصابة 24 عنصرا أمنيا واعتقال 40 طالبا في مواجهات دامية بالحي الجامعي لمراكش + صور


عزيز العطاتري 
 مواجهات دموية تلك التي وقعت زوال أمس الثلاثاء بين قوات الأمن العمومية، وطلبة يقطنون بالحي الجامعي لمراكش، حيث أسفرت عن إصابة 24 من أفراد الأمن، بجروح جد خطيرة، بينما أصيب بعض الطلبة بإصابات متوسطة الخطورة.

وقد جاءت هذه المواجهات بين الأمن والطلبة بمراكش، والمرفوقة بأعمال عنف غير مسبوقة شهدتها باحة الحي الجامعي بمراكش، بعد  أن منعت القوات العمومية مسيرة للطلبة مطالبة بالمنحة الجامعية، حيث اشتبك أزيد من 100 طالب مع عناصر القوات المساعدة و"السيمي"، استعملت فيها الحجارة، والعصي، والهراوات، إضافة إلى قنينات الغاز من الحجم الصغير، الأمر الذي أسفر عن جرح 24 عنصرا أمنيا، أغلبهم من قوات المساعدة، نقلوا على إثرها صوب مستشفى ابن طفيل.

 وقد اندلعت شرارة المواجهات الخطيرة، والتي زرعت الرعب في قلوب الطلبة، الذين كانوا يعدون لاجتياز الامتحانات، بعد أن منعت قوات الأمن مسيرة طلابية، اجتازت شارع أمر مرشيش، لتقترب من شارع علال الفاسي، لكن الأمور ستتطور بشكل متسارع، عندما بدأ الطلبة يرشقون عناصر الأمن بالحجارة من داخل الحي الجامعي، قبل أن تقتحم سيارات الأمن وشاحنة تحتوي على خراطيم المياه بوابة المؤسسة الجامعية، وتتحول الباحة إلى "ساحة حرب".

وقد أصيب عدد كبير من أفراد الأمن، بجروح خطيرة جراء رشفهم بالحجارة والعصي من قبل الطلبة، الذين أغلبهم ملثمين، قبل أن يصاب بعض الطلبة بجروح خلال عملية الاقتحام قوات الأمن لأحد المركبات السكنية، بعد إخلائها من الطلبة والطالبات، الذين لا علاقة لهم بأعمال العنف.

هذا وأفادت مصادر موثوقة، أن المصالح الأمنية أوقفت خلال عملية إخلائها لأحد المركبات السكينة، التي كان يتحصن بها الطلبة الملثمون، ما يقارب 40 طالبا، تم التحقيق معهم من قبل فرق أمنية كثيرة، قبل أن يتم إخلاء سبيل بعضهم، وتكثيف التحقيقات مع باقي الطلبة، المشكوك في تورطهم بشكل كبير في احداث العنف الخطيرة.








جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.