آخر الأخبار

معلم سابق نواحي ورزازات يعترف بإخلاله بواجبه المهني وهذا ما قام به لجبر ضرر ضحاياه


في حديث صريح مع موقع "العربية. نت"، اعترف الحسين أولباز، معلم سابق نواحي مدينة ورزازات، أنه ارتكب « جريمة » الإخلال بالواجب المهني في حق أربعة أجيال من أبناء المغاربة المهمشين.

وأضاف الحسين أولباز ،الذي يعمل حاليا مدير مكتب للخدمات الإعلامية بواشنطن، أنه « وبعد تخرجه من مدرسة المعلمين، التحق بقرية اسمها « أساكا » تقع على بعد 80 كلم من محافظة ورززات المغربية، الوصول إليها يتم عبر مسالك جبلية وعرة. وهذه المنطقة شبه معزولة، قاسية المناخ والتضاريس، فلم تجعله قادرا على التأقلم مع وضعه الجديد ».

واستطرد الحسين في حديثه مع « العربية. نت » أن « غياباته المتكررة عن المدرسة كانت تثير غضب السكان، الذين ظلوا يوجهون ضده الشكاوي إلى الجهات المعنية، مما تسبب له في تنقيلات متعددة داخل نفس المنطقة، لكن السيناريو نفسه ظل يتكرر ».

غير أن عذاب الضمير مما اقترفه في حق تلاميذه الأبرياء، لم ينته بالرغم من هجرته إلى الولايات المتحدة الأمريكية وتغييره لمساره المهني، وهذا ما جعله يؤسس جمعية بأهداف خيرية وتنموية، في محاولة منه لجبر ضرر ضحاياه في المناطق التي عمل بها، وفق تصريحات أدلى به الحسين لموقع « العربية. نت ».

وحسب نفس المصدر دائما، إستطاعت جمعيته، التي أسسها بدعم من المهاجرين المغاربة في أمريكا، أن تنظم العديد من المبادرات الإجتماعية لفائدة سكان القرى المعزولة التي عمل بها مدرسا في التعليم الإبتدائي، وكان آخرها تنظيم قوافل إنسانية لمساعدة ضحايا الفياضانات التي ضربت المنطقة.
العربية. نت

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.