الثلاثاء، فبراير 17، 2015

وزيرالنقل عبد العزيز الرباح يتعرض لهجوم ويأخد حماما شعبيا مخبأ له


تعرض وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، عبد العزيز الرباح، نهاية الاسبوع المنصرم الى اعتداء بعدما صب مواطنون من مدينة القنيطرة جام غضبهم عليه،  وذلك بمنطقة حي الساكنية التي تعد معقله الانتخابي.
وبحسب مصادر اعلامية، فقد تم استهداف الوزير بالشتم والسب ووصفه بالكذاب، كما تمت محاصرته ورشقه بواسطة بالحجارة، مما اضطره إلى الالتجاء إلى أحدى الحمامات القريبة للاحتماء بها قبل ان يتدخل رجال الأمن الذين أوجدوا له مخرجا للنفاذ والافلات من غضب الساكنة.
هذا، ولم يسفر الهجوم على الوزير عن أية إصابات، باستثناء ملامح الصدمة النفسية التي عاينتها مصادرنا على وجه الوزير.