آخر الأخبار

مشروع "وان سطوب شوب" السينمائي في ورزازات هوليوود أفريقيا


و م ع 
تم خلال لقاء نظم مساء أمس الاثنين بمدينة ورزازات تقديم الخطوط العريضة لمشروع "وان سطوب شوب" الذي يروم تحويل المدينة إلى وجهة سينمائية كبرى، على شاكلة المدن السينمائية المتواجدة في هوليوود مثل استديوهات "يونيفيرسال" و"وارنير". 

ويتوخى هذا المشروع الذي قدمه مكتب الدراسات "إيكوترا" بالخصوص ضم استديوهات التصوير بالمدينة وخاصة "الأطلس" و"كلا" ليشكلا بنية واحدة، كفيلة بتوفير كل المستلزمات الضرورية لإنجاز أفلام سينمائية، دون الحاجة إلى اللجوء إلى خدمات خارج هذه البنية المتكاملة.

وتستند دراسة المشروع إلى بلورة تصور خاص ومتكامل حول ورزازات كوجهة عالمية للإنتاج السينمائي، وذلك بإبراز خاصياتها الهندسية والبيئية والمعمارية، فضلا عن التعريف بالمؤهلات الخاصة بهذه المدينة، مع إبراز الإرث التاريخي للإنتاج السينمائي لورزازات، وتعداد أهم الأفلام ذات الصيت العالمي التي صورت في هذه المدينة.

وأكدت الدراسة على ضرورة الربط والتكامل بين السينما والسياحة، وتوفير خدمات صحية من مستوى عال كشرط أساسي لإنجاز مشروع "وان سطوب شوب" تتوفر فيه شروط النجاح المتوخاة.

وعلاوة عن ذلك، سيركز المكتب على إنجاز دراستين مقارنتين تتوخى الأولى إبراز أهمية مشروع "وان سطوب شوب"، باعتباره مشروعا ضخما مهيكلا، مقارنة مع مشروعات كبرى من نفس العيار مثل ميناء طنجة المتوسط.

أما الدراسة المقارنة الثانية فتخص مقارنة المشروع مع مشاريع مماثلة أجنبية سواء منها التي تملك نفس المواصفات التنافسية كما هو الحال في جنوب أفريقيا وشرق أوربا، أو بالمقارنة مع التجارب العالمية الرائدة على غرار ما هو موجود في فرنسا والولايات المتحدة.

وتطرقت الدراسة ايضا للنموذج الاقتصادي الممكن اعتماده لتدبير هذا المشروع الذي له خصوصيات مميزة، كما تم التشديد على أهمية الترويج بالنسبة لهذا المشروع ليس فقط لدى الهيئات المنتخبة المحلية، وإنما على صعيد عدد من القطاعات التي لها صلة بهذا المجال ومنها على الخصوص وزارة الاتصال ووزارة التجهيز وقطاع التكنولوجيات الحديثة وغيرها، وذلك على اعتبار أن مشروع "وان سطوب شوب" لن يقتصر وقعه الاقتصادي والاشعاعي على الصعيد المحلي فقط، وإنما يهم المغرب برمته.

للإشارة فإن تقديم هذه الدراسة تم خلال لقاء حضره على الخصوص عامل إقليم ورزازات السيد صالح بن يطو، ورئيس مجلس جهة سوس ماسة درعة السيد إبراهيم الحافيدي، ومدير "لجنة الفيلم بورزازات"، ورئيس المجلس البلدي لورزازات.

ويندرج مشروع "وان سطوب شوب" الذي خصص مجلس جهة سوس ماسة درعة غلافا ماليا بقيمة مليوني درهم لتمويل الدراسة الخاصة به، ضمن الاستراتيجية الوطنية لتطوير الصناعة السينمائية بالمغرب خلال الفترة الممتدة ما بين 2008 و 2016. 

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.