آخر الأخبار

السيسي لمحمد السادس: مصر لا ولن تدعم البوليساريو


"مصر لن تدعم انفصاليي البوليساريو، وتؤكد على وحدة المملكة وتسعى إلى تعزيز العلاقات معها"،إنها خلاصة الرسالة الشفهية التي وجهها الرئيس عبد الفتاح السيسي للملك محمد السادس، وفق مصادر إعلامية مصرية.

وفيما أعلنت السفارة المصرية بالرباط، أن وزير الخارجية سامح شكري سيقضي بالمغرب يومان يبلغ خلالهما رسالة شفهية من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى الملك محمد السادس، فإن صحيفة "الفجر" المصرية نقلت عن ما وصفته بـ"مصدر دبلوماسي مطلع" أن الرسالة هي تأكيد على موقف مصر من الوحدة الترابية للمغرب، فضلا عن تعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين.

وبعدما وضعت العلاقات بين المغرب ومصر على المحك، أوردت "الفجر" على لسان الدكتور سعيد اللاوندي، الخبير في العلاقات الدولية، أن الرسالة ترمي إلى رفع اللبس وتوضيح سوء الفهم الذي نتج عن زيارة الرئيس السيسي إلى الجزائر، ولقائه بالرئيس بوتفليقة.

وأشار المتحدث إلى أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يرفض التجزئة بشكل بات، وأنه في حال اعتراف مصر بالبوليساريو الانفصالية ستعترف المغرب بدولة للنوبة، وأخرى للمسيحيين في الإسكندرية.

وأوضح اللاوندي أن الوزير سامح شكري، أكد خلال عدد كبير من لقاءاته على وحدة التراب المغربي، وهو ما يتجسد في سياسة الرئيس السيسي الخارجية، لافتا إلى أن بإمكان القاهرة لعب دور مؤثر في تنقية الأجواء العربية، وخاصة بين المغرب والجزائر.

وكانت السفارة المصرية فى الرباط أكدت، عبر بيان لها مساء أمس الأربعاء، أن زيارة وزير الخارجية المصري تأتى رداً على زيارة الوزير المغربى للقاهرة التى كانت فى يوليو 2014، والتى نقل خلالها صلاح الدين مزوار رسالة من الملك محمد السادس إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى.

وبحسب البيان، توقع السفير المصرى لدى المغرب، أحمد إيهاب أن تشهد المرحلة المقبلة نقلة نوعية فى العلاقات الثنائية بين القاهرة والرباط، فى كافة المستويات، تحقق تطلعات الشعبين المصرى والمغربي، وتعكس أواصر المحبة والأخوة التى تجمعهما.

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.