آخر الأخبار

أخيرا..كشف المسؤول عن فضيحة "السطل" و"البونج" و"الكراطة"


أفاد مصدر من داخل اللجنة المكلفة بالتحقيق في فضيحة ملعب مولاي عبد االله، أن وزارة أوزين غير معنية بتنظيم كأس العالم للأندية، وبالتالي تبرئتها من توظيفها للتقنيات "البدائية" المعتمدة في تجفيف العشب.
وأضافت مصادر إعلامية  عن عضو باللجنة على أنّ لجنة التنظيم التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA، هي التي كانت وراء استخدام "السطل والبُونج والكرّاطَة" في محاولة لتجفيف أرضية ملعب الكرة الذي كان يحتضن لقاء ربع النهائي بين الفريق المكسيكي ونظيره الاسترالي، مضيفا أن "السلطة الحكومية المختصّة ممثلة في وزارة الشباب والرياضة التي يشرف عليها الوزير محمد أوزين، لم تتسلّم بعد المجمع الرياضي مولاي عبد الله الذي طالته تأهيلات وتجديدات وترميمات، كما أنّ الملعب ما يزال في فترة ضمان تلزم المقاولات المتدخّلة بإصلاح كلّ الاختلالات.

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.