آخر الأخبار

حجاج زاكورة و ورزازات يناشدون صاحب الجلالة لنقلهم من مطار القاهرة


محمد ايت حساين 
فضيحة جديدة تفجرت يوم الجمعة 24 أكتوبر 2014 داخل مطار القاهرة بمصر ، بسبب هبوط طائرة أكرانية كانت تقل على متنها حجاج زاكورة و ورزازات لأسباب غير مبررة .
و فوجئ الحجاج و عائلاتهم بتعليقهم في مطار القاهرة مند الساعة الخامسة صباحا ليوم الجمعة،دون ان تتدخل اي جهة رسمية مغربية لحل هذا المشكل ونقلهم عبر طائرة  اخرى، وهذا يطرح اكثر من علامة استفهام،حول الاسباب الحقيقية التي جعلت تلك الطائرة تنزل بمطار القاهرة.
وحسب احد الحجاج الذي اكد لنا في اتصال هاتفي ان طاقم الطائرة الاكرانية برر الهبوط بالعطب التقني في عجلات الطائرة، وهناك اخبرى اخرى تقول ان مدة الاقامة بالديار المقدسة انتهت مما سيكلف وزارة  الاوقاف مبالغ مالية، وبالتالي اخراجهم من العربية السعودية  الى مصر وتركهم عرضة للاهمال.
وربط احد عائلات الحجاج هذه المشكلة بالا مبالات وخاصة عندما يتعلق الامر بحجاج زاكورة،واضاف المتحدث ان ملف تعليق الحجاج بمطار القاهرة يجب ان يحال على اعلى سلطة في البلاد،لفتح تحقيق وفضح جميع الاسماء المتورطة في الاستهتار والامبالات بحقوق الحجاج.
وستعرف هذه القضية تطورات مثيرة بعد ان اكدت عائلات الحجاج الخروج عن صمتهم وفضح الممارسات والتعديب النفسي الذي مارسته الجهة المكلفة بنقل الحجاج الى الديار المقدسة واعادتهم الى ارض الوطن، رغم ادائهم المستحقات المالية والقانونية.
وانتقد الحجاج لجوء شركة "لارام" لكراء ما وصفوه بخردة من شركة اوكرانية رغم ان الجهة المكلفة بنقلهم الى الحج اقتنت لهم  تذاكر من الخطوط الملكية المغربية،قبل ان يفاجئوا بان الشركة باعت لهم تذاكر باسمها لتعمل دون سبق اخطار على نقلهم في طائرة تسبب في حالة رعب لعدد من الحجاج بسبب تهالك معداتها،مع العلم انهم دفعوا اموال كثيرة في رحلة ذهاب واياب  على متن كراسي متهالكة حسب تصريحات بعض الحجاج ممن اتصلنا بهم على الهاتف.
وللاشارة فحجاج زاكورة سبق لهم ان علقوا بمطار محمد الخامس قبل دهابهم الى الديار المقدسة، فان دل هذا هلى شيء فانما يدل على الاهمال التام في حق ابناء زاكورة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.