آخر الأخبار

تدعيم الرحلات الداخلية لجهة سوس ماسة درعة و دخولها يز التنفيد محور لقاء بورزازات


 و م ع
شكل موضوع دخول حيز تنفيذ اتفاقية الشراكة لتدعيم الرحلات الداخلية لجهة سوس ماسة درعة، محور أشغال لقاء انعقد امس الاثنين بورزازات، بحضور عدد من المسؤولين والمنتخبين بهذا الاقليم.
و أكد السيد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك السيد عزيز رباح، في كلمة ألقاها خلال هذا اللقاء، أن الوزارة بصدد إنجاز دراسة حول إمكانية ربط جهات المملكة برحلات جوية في ما بينها، وذلك من أجل دمقرطة النقل الجوي ليكون في خدمة المواطنين.
و أوضح الوزير أن منطقة ورزازات الكبرى الغنية بتاريخها وتراثها تعاني من نقص في البنية التحتية ومن خدمات النقل القليلة جدا، مشيرا إلى أن الدولة خصصت في الفترة ما بين 2012 و2016 ميزانية كبيرة خاصة بالنهوض بالبنية التحتية في أقاليم هذه المنطقة.
و أبرز السيد رباح أن المغرب يعمل منذ سنوات على جعل أبنائه يعتزون بالانتماء إليه، الذي سيزداد عندما يتحول ذلك إلى اعتزاز تنموي، وذلك لكون المواطن المغربي، بالإضافة إلى الانتماء الوطني والديني والثقافي، سيشعر بالأثر الإيجابي للمشاريع التنموية المنجزة بالمنطقة التي يوجد بها.
من جهته، أشار الرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية السيد إدريس بنهيمة إلى أن سياسة الحكومة لدعم الرحلات الداخلية عن طريق اتفاقيات شراكة بين مختلف الفاعلين حققت نتائج جد مهمة، مستشهدا في ذلك بالارتفاع الكبير لعدد المسافرين على متن الرحلات الداخلية منذ دخول أولى اتفاقيات الشراكة حيز التنفيذ.
وقال، في هذا السياق، إنه إلى حدود نهاية شهر مايو 2014، استفاد من هذه الرحلات قرابة 448 ألف مسافر بزيادة بلغت 25 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية، مضيفا أن أكبر ارتفاع سجل في الخطين الرابطين بين الدار البيضاء من جهة والعيون والداخلة من جهة أخرى، حيث سجل ارتفاع بلغ على التوالي 78 في المائة و65 في المائة، إذ مكن هذين الخطين من نقل ما مجموعه 88 ألف مسافر.
و أوضح أنه مع تعميم اتفاقيات الشراكة على باقي جهات المملكة، تسعى الخطوط الملكية المغربية إلى بلوغ أزيد من مليون مسافر في السنة عبر رحلاتها الداخلية، مؤكدا على ضرورة العمل من أجل تسريع وتيرة خلق أو تعزيز هذه الخطوط تماشيا مع سياسة الحكومة ورغبة الجهات في هذا المجال.
من جانبه، أكد عامل إقليم ورزازات السيد صالح بن يطو أن تعزيز الخطوط الجوية بهذه المنطقة سيكون له انعكاس إيجابي على هذه الجهة التي تعتمد في اقتصادها على السياحة والسينما، وسيمكن من تجاوز عدد من الإكراهات التي تعاني منها المنطقة خصوصا صعوبة المسالك التي تربطها بعدد من مدن الشمال.
وأكدت باقي التدخلات على أن فك العزلة عن هذه المناطق من أجل النهوض بالاقتصادات المحلية أصبح رهينا بتعزيز الرحلات الجوية التي تربطها بعدد من المدن المغربية والأجنبية، فضلا عن تحقيق طموح ساكنة المنطقة المتمثل في انجاز نفق تشكا الذي تعتبره البوابة الرئيسية لربطها بالمدن الشمالية.
تجدر الإشارة إلى أن شركة الخطوط الملكية المغربية قامت بتعزيز شبكتها الداخلية لتصل حاليا إلى 22 وجهة، منها 16 وجهة مع الدار البيضاء و6 وجهات تربط بين مدن مغربية أخرى خارج الدار البيضاء، وتؤمن هذه الخطوط 170 رحلة ذهابا وإيابا في الأسبوع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.