آخر الأخبار

لقاء حول مشروع استراتيجية تنمية القطاع السينمائي في أفق 2016 بورزازات

 و م ع
انعقد اليوم الاثنين بورزازات لقاء خصص لدراسة الاكراهات التي تحول دون انجاز مضامين الاستراتيجية المتعلقة بتنمية القطاع السينمائي في أفق 2016، الرامية الى جعل من هذه المدينة رائدة في هذا المجال كأول وجهة سينمائية بإفريقيا.
وتسعى هذه الاستراتيجية الى تهيئ البنيات التحتية الضرورية الكفيلة باستقطاب المزيد من الانتاجات السينمائية العالمية والترويج لهذه الوجهة في الاوساط الدولية المتخصصة في هذا الميدان، علاوة على تكوين الأطر والكفاءات اللازمة التي يتطلبها مجال تصوير الأفلام الكبيرة.
وأكد المشاركون في هذا اللقاء الذي ترأسه عامل الإقليم السيد صالح بن يطو، على الاكراهات التي تحول دون بلوغ الأهداف الكاملة المسطرة في هذه الاستراتيجية في الوقت المحدد لها، مما يستدعي تضافر جهود كل الفاعلين المعنيين لتذليل العقبات والعمل سويا على تنفيذ هذا المشروع الطموح الذي قدم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس سنة 2007.
ودعوا الى ضرورة خلق لجنة توجيهية تضم مختلف المتدخلين في هذا المجال، من بينهم لجنة الفيلم بورزازات ومجلس جهة سوس ماسة درعة، والمندوبية الاقليمية للسياحة والمجلس الاقليمي للسياحة والقسم الاقتصادي والاجتماعي بالعمالة، وذلك من أجل تسريع بلوغ أهداف هذه الإستراتيجية.
ومن بين أهم الأوراش التي دعت اليها هذه الإستراتيجية إحداث منطقة مندمجة "وان سطوب شوب" التي تعتبر تجمعا لكافة المهنيين المشتغلين في هذا القطاع والكفيلة بتوفير كل المستلزمات الضرورية لإنجاز أفلام سينمائية، دون اللجوء إلى خدمات خارج هذه البنية المتكاملة، والتي أصبحت ضرورة ملحة للنهوض بهذا القطاع.
وأجمع المتدخلون خلال هذا اللقاء على الأهمية التي يكتسيها هذا القطاع بالنسبة لمدينة ورزازات الى جانب السياحة، مما يتطلب تنسيق جهود كافة المتدخلين المحليين من أجل تجاوز الفتور الذي عرفه انجاز هذا المشروع المهيكل والحيوي بالنسبة للمنطقة، مشيرين الى أن احداث منطقة مندمجة يعتبر مشروعا هاما سيكون له أثر كبير على التنمية الاقتصادية بالمنطقة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جديد اليوم | الاخبار على مدار الساعة Designed by Templateism.com Copyright © 2016

صور النموذج بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.